البيئة

العمل المناخي والنوع الاجتماعي٫ المراة العربية انموذجا

يوضح الدكتور يوسف الكمري من المملكة المغربية لشبكة العمل المناخي بالعالم العربي

 

نظمت شبكة العمل المناخي بالوطن العربي يوم 24 جويلية الجاري المنتد ى الرقمي النسائي الثاني والذي تناول محور انخراط المرأة العربية في العمل المناخي ومدى تداعياته الاقتصادية والاجتماعية عليها وذلك بحضور خبراء ومختصين في المجال ونشطاء في المجتمع المدني.

وفي هذا الخصوص٫ قدم الدكتور   يوسف الكمري ٫ عضو  شبكة العمل المناخي بالعالم العربي بالمملكة المغربية والناشط في المجتمع المدني والممثل عن الشبكة العربية للنوع الاجتماعي والتنمية مداخلة حول “العمل المناخي والنوع الاجتماعي٫ المراة العربية انموذجا”٫ حيث بين فيها مشاركة المراة في العمل المناخي باعتبارها عنصرا فاعلا في التنمية الاقتصادية والاجتماعية”.

واشار الدكتور الكمري في هذا الخصوص الى قوة المراة العربية في التصدي والتاقلم مع التغير المناخي رغم انها تعتبر اكثر عرضة لتاثيراته السلبية لا سيما  الهجرة غير الشرعية والنزوح  المدينه  الى جانب الكوارث الطبيعة على غرار الجفاف ونقص المياه والكوارث الطبيعية مشددا على اهمية العمل عل حمايتها  وتكثيف اليات التاقلم باعتبارها جزء لا يتجزآ من التنمية الاقتصادية والضامن الاساسي للتوازن الاجتماعي. فالمراة وفقا لنص المداخلة “مفتاح معالجة مشكلة التغير المناخي واستدامة حماية الكوكب”

ان النساء صرن يقفن في الخطوط الامامية من التغير المناخي والنزاعات الناتجة عن التغير المناخي حيث تمثل 75 بالمئة من النساء  النازحان بسبب الكوارث الطبيعية وغالبا ما تكون الفتيات اول من يترك مقاعد الدراسة لمساعدة عائلااتهن في مثل هذه الظروف وذلك يعمق مشكلات المراة بوجه عام

 

file:///Users/mac/Downloads/%D8%B9%D8%B1%D8%B6%20%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%83%D8%AA%D9%88%D8%B1%20%D9%8A%D9%88%D8%B3%D9%81%20%D8%A7%D9%84%D9%83%D9%85%D8%B1%D9%8A%2024_07_2021%20(2).pdf

إقرء المزيد

مقالات مرتبطة

زر الذهاب إلى الأعلى