البيئةصالون البيئة

في المناظرة الوطنية الأولى لتثمين المنتجات المحلية التونسية: 220 منتوج مشارك

تزخر كامل ولايات التراب التونسي بمنتجات فلاحية  محلية تقليدية متنوعة تميز كل جهة عن غيرها، وهو ما يدفع الى ضرورة تثمين هذه المنتجات وتنمية الإنتاج المحلي والسعي الى تطوير الإنتاجية وتحسين مسالك الترويج والتصدير مما يدفع  بعجلة الإقتصاد. وفي هذا الاطار، نظمت وكالة النهوض بالاستثمارات الفلاحية بالتعاون مع مشروع “نفاذ المنتجات المحلية للأسواق” TUNISIE-PAMPAT الممول من قبل كتابة الدولة للإقتصاد بسويسرا SECO والمنسق من طرف منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية ONUDI وبالتنسيق مع جميع المتدخلين المعنيين بالمنتجات الفلاحية، المنتدى الإعلامي حول المناظرة الوطنية الأولى للمنتجات الفلاحية المحلية يوم الثلاثاء 7 فيفري 2017 .لمعرفة مزيد من التفاصيل، أجرت “البيئة نيوز” سلسلة من التصريحات التالية.

محمد حبيب الخلفاوي: كاهية مدير الغلال بالإدارة العامة للإنتاج الفلاحي

                                                          “تونس لها 220 منتوج محلي ذو جودة عالية

فبعد دراسة ميدانية شملت  24ولاية تونسية للبحث عن المنتوجات الفلاحية المحلية، تبين أن تونس من بين 440منتوج فلاحي، هناك 220 منتوج ذو جودة محلية باعتباره مرت على استهلاكه  60 سنة، وقابل للتثمين، والمشاركة به في إطار المناظرة الوطنية  التي ستنظمها الوكالة  خلال شهر ديسمبر 2017.

تعد هذه المناظرة الأولى من نوعها في تونس من حيث أهميتها في إبراز عنصر الجودة المميزة، وتنمية الإنتاج المحلي وتطوير الإنتاجية، وتحسين مسالك الترويج والتصدير.علاوة على ذلك، تحاول محاكاة كل من التجربة السويسرية، والمغربية،  التي أجريت عام  2014، بهدف تثمين المنتجات الفلاحية المحلية بتونس.

كما تعود هذه المبادرة بالمنفعة على المنتج والمستهلك، في الآن نفسه، مما يخلق إنتاج له خصوصية وجودة عالية، تمكنه من التمركز في السوق الداخلية ودعم حركة التصدير.

سيتم تنظيم هذه المناظرة من مختلف الجوانب من الناحية اللوجستية، عبر تسجيل بطاقة المشاركة التي يتم إرسالها لوكالة النهوض بالإستثمارات الفلاحية.

تتوفر فيها لجنة القيادة التي تتفرع عنها اللجان الفرعية المتكونة، من مسؤولين ومختصين في التذوق واللوجستيك والخزن، بالتعاون مع مختلف الإدارات الجهوية، وهياكل وزارة الفلاحة والصيد البحري والموارد المائية (الإدارة العامة وكالة النهوض بالاستثمارات الفلاحية، الإدارة العامة للإنتاج الفلاحي، الإدارة العامة للفلاحة البيولوجية). أضف الى ذلك، 3 إدارات تتبع وزارة الصناعة والتجارة (  ادارة الصناعة الغذائية،  الإدارة العامة المركز الفني للصناعة الغذائية ،الإدارة العامة للصناعة الغذائية ) إضافة إلى المجامع  وإدارة الصيد البحري وخبراء. . . وذلك لتحقيق التنمية المستدامة.

عبد المؤمن التوكابري: مدير الشراكة والنهوض بالجودة بالوكالة

                                                                “خلق ديناميكية قاعدية على مستوى مناطق الإنتاج

غايتنا من تنظيم هذه المناظرة هو تحسين جودة منتجات المحلية الفلاحية وتثمينها. كما هناك توجه لمساعدة المنتجين الصغار وتأطيرهم وإطلاعهم على جميع الآليات والمشاريع التي يتم إستعمالها في مجال تحسين الجودة والإنتاج، كالإسترسال وغيره. هدفنا هو خلق ديناميكية قاعدية على مستوى مناطق الإنتاج. إلى جانب ترويج السياحة الداخلية، لمختلف المنتوجات المحلية بشرط الإستجابة للشروط الصحية والبيئية. اضافة الى ذلك، رفع دخل الفلاح وتحقيق رضاء المستهلك، وتجاوز مشاكل الدخلاء في هذا القطاع بما يعرف(بالصمصارة ). إلى جانب تحسين جودة الإنتاج من خلال هذه المناظرة التي ستمكنه من الحصول على ميدالية تجعل منه منتوج مسجل ذو جودة عالية وبارز في الأسواق المحلية والدولية.

حنان العبيدي: كاهية مدير تحسين الجودة بوكالة

                                                               “الغاية من هذه المناظرة ليس الفوز في حد ذاته

هذه المناظرة ستجرى مرة كل سنتين. مما يساهم في تعزيز المشاركة للمنتجين في كل الدورات. من ناحية أخرى، نحن نرمي الى تطوير جودة الإنتاج، وتثمينه ومرافقة المنتجين وتأطيرهم، قبل وبعد المناظرة الوطنية. فبعد تسجيل مشاركتهم، التي من المنتظر توزيعها في مختلف الجهات، خلال شهر مارس القادم، سيتم إختيار من كل صنف من المنتجات،  نسبة 30 بالمائة، منهم للفوز والبقية، سيتم تأطيرهم ومرافقتهم خلال كل المراحل

مروان الشيخاوي:  خبير لدى منظمة المتحدة للتنمية الصناعية

                                                                   “5 أصناف من المنتجات المحلية رئيسية وأخرى فرعية

تحدّد معايير النقاط الفوز والحصول على ميدالية وفق الارقام التالية بين 16و17. حيث يمكن الحصول على ميدالية برونزية. أما رقم 18و19، تمكن المترشح بالفوز الميدالية الفضية. أما المتحصل على الرقم 20 يمكنه الفوز بالميدالية الذهبية.

أما فيما يتعلق بالمنتجات التي ستشارك خلال هذه المناظرة، هناك 5 أصناف رئيسية وأخرى فرعية: كزيت الزيتونة، منتجات تونسية وغلال وعطور غذائية (كمعجون الرُبّ ومعجون الدقلة ومعجون الهندي ومعجون الفراولة وشريحة الكرموس…). هذا وقد صنفت الخضروات والهريسة التونسية والهريسة العربي وصنف المنتوجات البحرية ومعلبات السردينة (منتجات بحرية مملحة خاصة بالوسط).

هذه الأصناف من المنتجات سيتم تشريكها خلال هذه المناظرة خلال حصص التذوق الرسمية .كما ستجرى تجربة للتذوق في منتصف شهر ماي (كهريسة، عسل، ماء زهر).

إقرء المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ga('send', 'pageview');