البيئة

مجموعة من الجمعيات تطالب بحماية واحة قابس وتنتقد التخاذل في تطبيق القانون أمام تفاقم ظاهرة الزحف العمراني

بلاغ

انتقدت مجموعة من الجمعيات بقابس، في بيان مشترك أصدرته، اليوم الثلاثاء، ما وصفته بـ”السكوت المريب للسلط والبلديات والادارات المعنية إزاء ظاهرة الزحف العمراني التي تفاقمت بشكل غير مسبوق بواحة قابس”، ونددت بما اعتبرته “ضغوطات وهرسلة” على خلفية تعرض لها أحد أعضاء الهيئة المديرة لجمعية صيانة المدينة والواحة بقابس بسبب مطالبته بتطبيق القانون ضد أحد المخالفين.

وأكدت في ذات البيان، على ان المحافظة على الواحة هو واجب وطني بالنظر للأهمية البيئية والاقتصادية والثقافية لهذا الموروث، مهيبين بكافة المواطنين الامتناع عن كل الاعمال التي من شأنها الحاق الاضرار بالمنظومة الواحية وخاصة البناء بداخلها.

وطالبت الجمعيات الموقعة على نص البيان، وهي كل من جمعية صيانة المدينة والواحة بقابس وجمعية قدماء النقابيين بقابس وجمعية على خاطرك يا قابس وجمعية مواطنة وتنمية مستدامة وجمعية نور المبادرة وجمعية واحيات والجمعية التونسية للبيئة والطبيعىة بقابس ومجمع التنمية الفلاحية بقابس الوسطى، وزارة الفلاحة ممثلة في المندوبية الجهوية للتنمية الفلاحية، بالقيام بدورها في دعم الفلاح وتوفير مياه الري وفي صيانة المسالك وشبكات مياه النز.
وشددت، في هذا الصدد، على ضرورة إرساء منوال تنموي جديد للواحات يضمن استدامتها، معلنة عن دخولها في سلسلة من التحركات الاحتجاجية للمطالبة بتفعيل الهياكل والآليات المقررة في الغرض وانجاز المشاريع المعطلة التي من شأنها أن تنقذ الواحة من الوضع المتردي الذي تعيشه حاليا.

الوسوم
إقرء المزيد

مقالات مرتبطة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق