بلاغاتمتفرقات

بيان حملة نحبو نروحو

بعد الإجراءات التعسفية والظالمة التي أقرها رئيس الحكومة تجاه التونسيين بالخارج وعودتهم إلى أرض الوطن خلال الصائفة الحالية والتي تضمنت مغالاة في تحميل المواطنين بالخارج ما لا طاقة لهم به من معاليم فحوص طبية و رسوم قنصلية إضافة للحجر الصحي الإجباري في أحد النزل والذي يطالب العائدون من التونسيين بتحمل تكلفته الباهضة، إضافة إلى الإرتفاع المهول في أسعار تذاكر الطيران نحن مجموعة مكونة من آلاف المقيمين في الخارج حاملون لجواز السفر التونسي ومواطنون تونسيون قلبا وقالبا نعلن عن رفضنا المطلق لهذه الإجراءات التعسفية الجائرة وانطلاق حملة “نحبوا نروحو” التي تهدف إلى:

الحفاظ على كرامة التونسي بالخارج وعدم اعتباره مواطنا درجة ثانية التعبير على تمسكنا بحق العودة إلى أرض الوطن والتأكيد على انتمائنا وولائنا للتراب التونسي وتمسكنا بالحفاظ على جذورنا وتاريخنا ونطالب ب

– إلغاء الحجر الصحي الإجباري لمدة أسبوع مع التأكيد على استعدادنا الإلتزام بالحجر الذاتي في منازلنا

– تحمل الحكومة لمصاريف الفحص الطبي داخل تراب الجمهورية التونسية والتي تعد باهضة واعتباطية نظرا لكون المهاجر التونسي يخضع لفحص كورونا داخل البلد المقيم به عند مغادرته

– التدخل لدى شركات الطيران لإقرار أسعار تفاضلية مقبولة في تذاكر السفر خاصة للعائلات المتكونة من فردين وأكثر

– التعجيل بتسمية قنصل أو سفير في دائرة فرنسا للنظر في مصالح أكثر مليون مهاجر تونسي تنتظر ملفاتهم وقضاياهم الحارقة تدخلا رسميا من ممثل ديبلوماسي للدولة التونسية هذه المطالب العاجلة والملحة نتوجه بها إلى رئيس الجمهورية قيس سعيد ورئيس الحكومة إلياس الفخفاخ للنظر فيها بصورة استعجالية مع التأكيد على التمسك بكل النقاط الموجودة في البيان والالتزام بالدفاع عنها لتحقيقها بكل الطرق الاحتجاجية السلمية لضمان حقنا في الكرامة والمواطنة

حملة نحبو نروحو الناطق الرسمي للحملة الأستاذة ريم بالخذيري

الوسوم
إقرء المزيد

مقالات مرتبطة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق