التنمية المستدامةتعزيز مكانة المرأة

المديرة العامة للمركز الدولي للتنمية المحلية والحكم الرشيد, الدكتورة نائلة العكريمي: تطوير السياسات العامة الدامجة للقيادة النسائية والتنمية المحلية

من أجل حوكمة جامعة وشاملة

تغطية سعيدة الزمزمي,

على هامش الاحتفال بالعيد الوطني للمراة التونسية, نظم المركز الدولي للتنمية المحلية والحكم الرشيد ندوة علمية يوم امس الاربعاء 9 اوت 2022,  تمحورت حول التمكين الاقتصادي للمراة في التنمية المحلية ,  حيث اشرفت على تسييرها الدكتورة نائلة العكريمي, المديرة العامة للمركز بحضور وزيرة شؤون المراة الليبية, الدكتورة حورية طورمال , و شيخة بلدية تونس, سعاد عبد الرحيم وممثلين عن وزارة المراة, وثلة من الخبراء الدوليين.

“البيئة نيوز” واكبت الحدث واجرت لقاء مع الدكتورة نائلة العكريمي مديرة المركز ورئيسة المنظمة الدولية لدعم القدرات على مستوى البلديات.

في بداية الحديث قالت دكتورة عكريمي, ان المركز الدولي للتنمية المحلية والحكم الرشيد يحرص على القيام بالمتابعة وتقييم كل البرامج التي يقوم بتنفيذها لتقديم التصورات والمخرجات التي من شانها ان تحسن في سير العمل البلدي وفي تطوير البرامج والرؤى في تونس وليبيا, بالتعاون مع الشركاء الكنديين. واضافت ان هذه السنة برنامج من اجل قيادة بلدية جامعة الذي يحمل شعار  ” نساء ورجال من اجل بلديتنا” يحرص على مزيد تعزيز قدرات المراة في العمل البلدي لتكريس مبدا المساواة لانه مع الاسف ورغم التطورات مازال التمييز بين الجنسين قائما سواء في تونس او في ليبيا. وتابعت بالقول” لابد من المناصرة والحوكمة العادلة في جميع الحقوق والواجبات. ومن تطوير السياسات العامة الدامجة للقيادة النسائية والتنمية المحلية من اجل حوكمة جامعة وشاملة  .  لهذا الشان يجب تقوية قدرات وامكانيات المراة ومساعدتها لكي تبلغ كل الاهداف المرسومة, من خلال التكوين والتدريب  المستمر و المشاركة في اللقاءات  لتبادل  الخبرات واكتساب فر ص للتجديد والابتكار”.

 

 

 

 

 

 

إقرء المزيد

مقالات مرتبطة

زر الذهاب إلى الأعلى