الثلاثاء , 28 يناير 2020
aren
الرئيسية / متفرقات /  المؤتمر الإقليمي للفاو حول تحسين إنتاجية المياه في الزراعة في منطقة الشرق الأدنى وشمال أفريقيا  من أجل البحث على آليات وحلول  تقنية للقطاع الزراعي

 المؤتمر الإقليمي للفاو حول تحسين إنتاجية المياه في الزراعة في منطقة الشرق الأدنى وشمال أفريقيا  من أجل البحث على آليات وحلول  تقنية للقطاع الزراعي

في إطار تنفيذ المشروع الإقليمي للفاو الخاص ب ” أجندة 2030 بشأن كفاءة المياه وإنتاجيتها واستدامتها في بلدان الشرق الأدنى وشمال أفريقيا”، الممول من الوكالة السويدية للتنمية الدولية، عقدت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) في تونس يوم الخميس 05 ديسمبر 2019، المؤتمر الإقليمي حول تحسين إنتاجية المياه في الزراعة في منطقة الشرق الأدنى وشمال أفريقيا.

ويحمل عنوان اللقاء الأول الذي  شمل حضور خبراء وباحثين ومبتكرين شبان “المنصة التشاركية حول إنتاجية المياه في الشرق الأدنى وشمال أفريقيا” بهدف مناقشة واقع إنتاجية المياه في المنطقة والتحديات التي يواجهها القطاع الزراعي.

وفي كلمته الافتتاحية، قال فيليب أنكرس، المنسق الإقليمي لمنظمة الفاو في شمال إفريقيا: “تشير التوقعات إلى أن وتيرة الجفاف قد تزيد بنسبة 20 إلى 60 بالمائة قبل نهاية القرن الحالي، والشرق الأدنى هو المنطقة الأكثر تضرراً بالتصحر. ودعا إلى العمل “بسرعة” لمعالجة “العبء الثلاثي للإدارة المستدامة للمياه وتغير المناخ والأمن الغذائي والتغذية”.

ومن جهتهم، اكد الخبراء والمبتكرين الشباب على تطوير التقنيات التي تستخدم المياه واستغلال المنصة التعاونية التي انشاتها المنظمة.

يشار الى ان منظمة الفاو قد اعدت سلسلة من الدورات التدريبية الإقليمية شملت أولا دورة تعليم الخبراء كيفية رسم خرائط ملوحة التربة. التي تزامنت من 28 نوفمبر/تشرين الثاني إلى  غاية 03 ديسمبر2019. ثانيا، دورة تدريبية حول تطبيق بوابة الوصول المفتوح لإنتاجية المياه (WaPor) المخصص لرسم خرائط المحاصيل الزراعية باستخدام تقنيات الاستشعار عن بعد من 01 إلى غاية 03 ديسمبر 2019.

كما نظمت الفاو في بداية ديسمبر، دورة تدريبية حول المحاسبة المائية لتعريف المشاركين بالمفاهيم العامة للمحاسبة/التدقيقات المائية، وفهم الاختلافات بين الاستخدامات الاستهلاكية والاستخدامات غير الاستهلاكية، والاستخدامات المفيدة مقابل الاستخدامات غير المفيدة، وكيفية تحديد حالات عدم اليقين لخفض ميزانية المياه. الى جانب ذلك، عقد المسؤولون عن برنامج أكواكروب أيام 02 و03  ديسمبر في الفاو اجتماعاً رفيع المستوى بهدف تقييم حالة البرنامج والحاجة إلى تحديثه، بالإضافة إلى اقتراح نهج شامل لنشر وتطوير تطبيقات جديدة من أكواكروب والتدريب عليها فى المستقبل.

سوق الابتكار أيام المؤتمر

يستضيف المؤتمر أيضاً “سوق” الابتكار، وهي مساحة حرة على هامش المؤتمر حيث يمكن التعرف إلى منصة الفاو التشاركية المعنية بإنتاجية المياه. وهو أيضا مكان يمكن فيه للمزارعين/الممارسين مقابلة الخبراء في بيئة غير رسمية، ويمكن لجميع المشاركين تبادل معارفهم ومناقشة الملصقات والأدوات والمساهمات المعروضة بطريقة مريحة. السوق منظم حول مواضيع المؤتمر.

مشاركة الشباب

وسيتيح المؤتمر أيضا للشباب فرصة التفكير في مستقبل الري في تونس، حيث سيتم استعراض نتائج مسابقة البرمجة الالكترونية للحلول التقنية التي ابتكرها طلبة من الجامعات التونسية. وكان المجمع التقني لجامعة منوبة قد استضاف ندوة علمية للطلبة تحت عنوان “الري الذكي” في الأول من أكتوبر/تشرين الأول 2019 حيث التقى باحثون واختصاصيون وطلاب ورواد أعمال في مجال التكنولوجيا.

وتتنافس ثماني مجموعات طلابية من الجامعات التونسية (حوالي 40 طالباً) في ابتكار برمجيات وحلول تقنية للمشاكل المرتبطة بمياه الري، وستعمل المجموعات المتنافسة على تحويل أفكارها إلى مشاريع في حاضنة المجمع التقني لجامعة منوبة. وستتولى لجنة مختصة، بينهم خبراء من الفاو، عملية التحكيم وتقييم المشاريع النهائية.  وسيتم الاعلان عن الفائزين وعرض ابتكاراتهم خلال المؤتمر.

ويندرج هذا المؤتمر والمشاريع الخاصة به في إطار المبادرة الإقليمية حول ندرة المياه التي أطلقتها الفاو عام 2013 بهدف تقديم الدعم لدول الشرق الأدنى وشمال افريقيا لمواجهة إثنين من أكثر التحديات إلحاحاً وهما الامن الغذائي والامن المائي، من اجل تنمية اقتصادية واجتماعية مستدامة في سياق ندرة المياه.

 

 

 

 

 

عن البيئة نيوز

شاهد أيضاً

شاب يحوّل الإطارات المطاطية الى قطع أثاث بالقصرين

نجح شاب من القصرين في بعث مشروع طريف يتم بموجبه تحويل الإطارات المطاطية ذات الأحجام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ga('require', 'displayfeatures'); ga('require', 'linkid'); ga('set', 'anonymizeIp', true); ga('send', 'pageview');